عشرة إجراءات يومية لتعزيز الثقة*

تطوير ثقتك بنفسك، مثلها مثل عملية بناء ليقاتك البدنية، لا تحصل بين ليلة وضحاها بل تحتاج إلى ممارسة يومية وإصرار لتحويل غايتك إلى نتائج ملموسة. إليك بعض الخطوات البسيطة التي إن مارست نصفها على الأقل، ستساعدك على تعزيز صورتك في عقلك الباطن وبالتالي تحسين تقديرك لنفسك وتعزيز إيمانك بذاتك.

1- زد من تناولك الخضار والفواكه

تناول خمس حصصٍ من الفواكه والخضار يومياً وزدها تدريجياً. وحين تمارس نظاماً غذائياً صالحاً، ترسل إشارةً قوية إلى عقلك مفادها: “أنا أعتني بصحتي ومهتم بجسمي” فتغدو بنظرك إنساناً يستحق الحب.

2- قُم بتمارين رياضية تمنحك الحيوية

مارس المشي أو الجري أو الرقص أو لعب الكرة. حين نتحرك، ترتفع سوية هرمونات الإندروفين في الأوعية لتصل إلى الدماغ فتمنحه الاسترخاء والشعور بالرضا. النشاط يبعث السعادة في الجسم والنفس.

963w
لن تبلغ أسعد أيامك حتى تسدي لأحدهم جميلاً لا يكافأ – جون وودن

3- قدّم خدمةً جليلة لإنسان ما

حين تحسن إلى إنسانٍ ما أو تساهم في خدمة المجتمع، ينتابك شعورٌ بالأهمية والإعتزاز بنفسك.

4- قل “لا” لمن يستتنزف الكثير من طاقاتك

حين تشعر بالضعف، تجد نفسك مرغماً على القيام بما يرضي الآخرين ولو على حساب وقتك وراحتك. المبالغة في تبرير سبب رفضك يدل على ضعفك، أكتفِ فقط بقول: “عذراً. ليس بمقدوري”.

5- خصّص نصف ساعة لشيء ما تشتهيه

كالرسم أو كتابة المذكرات أو الذهاب إلى حمّام السوق. كسر رتابة الحياة يُغيّر مزاجك ويُقوي تقديرك لذاتك.


اقرأ في ذات الصدد: أنت أقوى مما تظن


6- افعل شيئاً طالما أجلت القيام به

كتنظيم حساباتك المالية أو ترتيب غرفتك الشخصية أو تحسين حديقتك. إنجاز مهامك المؤجلة يمنحك الثقة.

7- إتصل بصديقٍ لطالما أجّلت الإتصال به

ضعيفوا الثقة كثيراً ما يعجزون عن فتح قنوات الإتصال بالآخرين من قلقهم ألا يكون الوقت مناسباً.

8- تحدث إلى أفرادٍ لا تعرفهم

كجليسٍ في الحافلة أو متسوّقٍ تسأله عن منتج ما. تكفي الابتسامة مع التحية، أو ثناء بسيط عما يرتديه. ضعاف الشخصية يتصوّرون الآخرين أغنياءعن التحدث إليهم. محادثة الناس بثقة يكسر هذا الحاجز.

951q
حافظ على بوصلتك بين عينيك – مايكل أنجلو

9- دوّن أشياء تحبّها في نفسك

كأن تتعلق بمظهرك، تصرفاتك أو إنجازاتك خلال ذلك اليوم. تأمل في تصرفاتك عدة مرات يومياً. حاول الخروج بثلاث ملاحظات جديدة عن شخصيتك كل يوم. ممارسة هذا التمرين، يعزز قناعتك بشخصيتك.

10- اكتب قائمة بأهداف تحتاج إنجازها هذه السنة

ثم ضع جدولاً زمنياً لكلّ منها لتراقب سعيك وراءها. حين تضع نُصب عينيك هدفاً قابلاُ للتحقيق ثم تكرّس له جدولاً زمنياً واقعياً، فإن سعيك إليه وقدرتك على إتمامه كفيلان بتغيير نظرتك لنفسك ويمنحك زخماً من الثقة.

ختاماً، أيّ مغامرةٍ مثيرة أو تجربة فريدة تخوضها في حياتك، تصبّ في مجرى تعزيز إيمانك بقدراتك. وتذكر صديقي أنك حين تشجع الآخرين لتحقيق ما يرومون إليه، تمنح نفسك جرعةً من الثقة بقدرتك على التأثير فيهم.

977j
افعل شيئاً ما تهابة كلّ يوم – إيليلنور روزفلت

* مترجمة بتصرف عن مقالة لـ Christine Webber المنشورة في Prima تحت عنوان:
10 things you should do for your self-esteem every day


إن أعجبك الموضوع، فساهم في نشره. فإن عجزت عن ذلك، فشارة استحسان تكفي.

اقرأ أيضاً: هل تعرف نفسك حقّاً

اكتب تعليقاً أو ردّاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s