كيف تقنعينها بما تريدين؟

“ما ادّخرتُ وسيلةً لم أحاول إقناعها بها واستعملت الترغيب والترهيب، حتى طاوعتني أخيراً وبدأت تدرس للامتحان الذي اقترب” قالتها أم البنت لجارتها بينما كانت ابنتها منهمكة على كراساتها وبين يديها كتاب يضمّ بين طيّاته جوّالها، وتكتب فيه لصديقتها “أمي مسكينة، تظن أنها بهذه الأساليب الرخيصة ستجعلني ألعوبةً بين يديها. بالمناسبة، ماهو برنامج نزهة الغد؟”! هل…